2015-03-05 13.30.18اختتمت اشغال المؤتمر الثامن لحركة عموم افريقيا، المنعقد بالعاصمة الغانية اكرا في الفترة مابين 5 الى 7 مارس 2015،  بالمصادقة على توصية تساند مفاح الشعب الصحراوي من اجل تقرير المصير و الاستقلال، و ادانت التوصية عزم منتدى كرانس مونتانا عقد منتداه بمدينة الداخلة المحتلة من الجمهورية الصحروية.

للاشارة ، مثل الجمهورية الصحراوية في المؤتمر وفد  يتكون من أبا  السالك الحيسن  عضو المجلس الدستوري، السفير الصحراوي بجمهورية غانا الاخ المحجوب سيدنا  و السيدة انحبوها بوتنكيزة الناشطة الحقوقية.

وهذا  النص الكامل للتوصية:

ان  المؤتمر الثامن  لحركة مؤتمر عموم افريقيا  المنعقد في اكرا بغانا، من 5 الى 7 مارس 2015،

يؤكد على الارث التاريخي في محاربة جميع  اشكال الاستعمار و الاضطهاد، والدفاع عن حقوق الانسان و الاستقلال الاقتصادي للجميع.

ان المؤتمر، يذكر بموقفه التاريخي من كفاح الشعب الصحراوي من اجل تقرير المصير و الاستقلال،

يذكر بجميع القرارات ذات الصلة  بالقضية الصحراوية كقضية تصفية الاستعمار بامتياز.

يذكر بالفقرة الاولى من البند  20 من ميثاق الاتحاد الافريقي و التي تنص على  : “جميع الشعوب لها الحق في الوجود. و لها الحق الثابت غير القابل للتصرف في تقرير المصير. و للشعوب الحق في ان تحدد بحرية وضعها السياسي وان تحقق تنميتها الاقتصادية و الاجتماعية و فقا للنهج الذي تختاره بحرية.”

يذكر بالمجهودات المبذولة من طرف المجتمع الدولي و بصفة خاصة الامم المتحدة و الاتحاد الافريقي من اجل ايجاد حل عادل ونهائي لقضية الصحراء الغربية طبقا لميثاق الامم المتحدة  و القرار 1514 الصادرة سنة 1960.

يذكر بعدم احترام المغرب للقانون الدولي ومحاولة اجهاضه للمسار الذي يمكن الشعب الصحراوي من حقه في الحرية و تقرير المصير

وبناءا على ما سبق، فان المؤتمر :

  • يؤكد دعمه اللامشروط لكفاح شعب الصحراء الغربية كآخر مستعمرة في القارة الافريقية.
  • يطالب الامم المتحدة و الهيئات الدولية الاخرى، استكمال مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية بصفة عاجلة.
  • يؤكد دعمه للسيد كريستوفر روس المبعوث الشخصي للأمين العام للامم المتحدة.
  • يطالب بخلق الية لمراقبة حقوق الانسان و التقرير عنها، في اطار مهام بعثة الامم المتحدة المكلفة بتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية “المينورسو”.
  • يطالب الامم المتحدة بوقف استنزاف الثروات الطبيعية للشعب الصحراوي من قبل المغرب في خرق سافر للقانون الدولي
  • يطالب بتطبيق عقوبات اقتصادية وسياسية على المملكة المغربية، نتيجة عدم احترامها للقانون الدولي.
  • يندد بمنظمي منتدى كرانس مونتانا، لتواطؤهم مع السلطات المغربية من اجل تنظيم المنتدى بمدينة الداخلة المحتلة و التي هي جزء من تراب الصحراء الغربية المحتلة، في تناقض واضح مع القانون الدولي.