Elmerkhi Abdelkhalekأيت ملول/المغرب : علق المعتقل السياسي الصحراوي و المدافع عن حقوق الإنسان ” عبد الخالق المرخي ” بتاريخ 08سبتمبر / أيلول 2014 إضرابه المفتوح عن الطعام الذي دام حوالي 26 يوما بزنزانته المكتظة بسجناء الحق العام بالسجن المحلي لأيت ملول / المغرب بعد أن توعدت إدارة السجن تحقيق عدد من مطالبه.

و بحسب أفراد من عائلته أنه و نتيجة تدهور الوضع الصحي لابنها ” عبد الخالق المرخي ” المعتقل تعسفا ، اضطرت إدارة السجن و نائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بإنزكان و أعضاء موفدين عن المكتب الجهوي للمجلس الوطني لحقوق الإنسان المغربي بأكادير إلى زيارته و فتح حوار معه حول مجموعة من مطالبه.

و تجدر الإشارة إلى أن المعتقل السياسي الصحراوي ” عبد الخالق المرخي ” كان قد دخل مضطرا منذ تاريخ 14 آب / أغسطس 2014 في إضراب مفتوح عن الطعام بالسجن المذكور، احتجاجا على الظروف المزرية التي يعاني منها و على استمرار إدارة السجن في حرمانه من حقه في الاتصال بالعالم الخارجي و في الزيارة المفتوحة و الفسحة و في إدخال الجرائد و الكتب و في الاستفادة من حقه في التغذية و العلاج.