88888888بومرداس / الجزائر :  أكد سفير دولة جنوب إفريقيا لدى الجزائر و الجمهورية الصحراوية، السيد جوزيف كوتان، بأن إفريقيا لا يمكنها “أن تتحرر ما دامت الصحراء الغربية مستعمرة”، مطالبا في الوقت ذاته بضرورة إنهاء معاناة الشعب الصحراوي.
و في تصريح لوكالة الأنباء الصحراوية على هامش حفل افتتاح الطبعة الخامسة للجامعة الصيفية لإطارات الدولة الصحراوية أمس الأحد، أكد السيد جوزيف كوتان بما أن بلده شريك فعال داخل الاتحاد الإفريقي، فهو “لا يمكن أن يكون حرا أو يشعر بالحرية طالما هناك جزء واحد من إفريقيا لم يتمتع باستقلاله بعد”.
و أضاف الدبلوماسي الجنوب إفريقي قائلا “بأن الوقت قد حان لان يعمل الشعب الصحراوي جنبا الى جنب مع إخوانه و أخواته الأفارقة من اجل المساهمة في بناء القارة الإفريقية”.
و أكد السيد كوتان بان شعب بلاده شعب إنساني، و يؤمن بالمساواة في الحقوق لكل الشعوب و الأديان، كما يؤمن بضرورة التعاون فيما بين دول العالم.

و في حديثه لــــواص، وصف المعاناة التي يتعرض لها الشعب الصحراوي سواء في الجزء المحتل أو مخيمات اللاجئين “بالمؤلمة”، متمنيا بأن تصبح من الماضي بأسرع وقت ممكن.
و أكد، مجيبا على سؤال حول دور الشباب في كفاح الشعوب، [أن الشباب يمثل الحاضر و المستقبل لأي امة.
و في الأخير طالب سفير دولة جنوب إفريقيا لدى الجزائر و الصحراء الغربية، الشباب الصحراوي بضرورة التعلم و كسب المعارف من اجل المساهمة في تطوير و النهوض بمجتمعه

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية