10356602_1407167206232120_1666163453_n بتحريض من ادارة السجن تم الاعتداء على المعتقل السياسي امبارك الداودي  بسجن سلا 1 يوم امس الاربعاء 02/07/2014 على الساعة السادسة مساءا  من احد مجرمي الحق العام  المعروفين بإدمانه تناول حبوب الهلوسة , الاعتداء البشع الذي طال الاب المناضل  امبارك الداودي  لم تكن له اسباب مباشرة لتبريره باستثناء  مواقفه النضالية وقناعته السياسية  من قضية الصحراء الغربية

هذا الاعتداء الهمجي لم يكن هو الاول من نوعه فقد سبقه منذ ايام معدودة  اعتداء سجناء الحق العام على معتقلنا السياسي البطل الاب امبارك الداودي متخذين من مباراة كرة القدم التي جمعت بين المنتخب الوطني الجزائري ونظيره الكوري الجنوبي  برسم نهائيات كاس العالم  ذريعة لتنفيذ ذلك الاعتداء

ولن يكون هو الاعتداء الاخير في ظل الاساليب المبتذلة  الممنهجة من قبل تلك الادارات  والتي من بينها  الزج بالسجناء السياسيين  الصحراويين  في زنازن تغص بالمجرمين  و القتلة و المدمنين  من معتقلي الحق العام  المغاربة الذين تعج  بهم تلك السجون و المعتقلات

 وهو ما تصر على تنفيذه تلك الادارات تماشيا مع  المخططات والسياسات السالفة الذكر  فقد رفضت ادارة سجن سلا 1 متمثلة في مديرها طارق عابد  طلب  المعتقل السياسي الصحراوي امبارك الداودي بتنقيله الى الزنزانة التي يتواجد بها بعض من معتقلي اكديم ازيك الاشاوس   

هؤلاء الابطال معتقلي ملحمة اكديم ازيك  وفور علمه بالاعتداء الشنيع  الذي تعرض له رفيقهم قدموا احتجاجهم لادارة تلك المؤسسة السجنية  ومطالبتهم بوقف تلك الاعتداءات التي تطال  المعتقل السياسي الصحراوي  امبارك الداودي  

وفي رد الادارة  عليهم و درا للرماد في الاعين اقدمت  هذه الاخيرة على تنقيل  معتقل الحق العام الذي اقدم على ذلك  الاعتداء الشنيع الذي طال    المعتقل السياسي الصحراوي امبارك الداودي الى زنزانة  اخرى دون معاقبته

المرصد الاعلامي الصحراوي لتوثيق انتهاكات حقوق الانسان

العيون المحتلة

الصحراء الغربية

03/07/2014