قال الله تعالى: ”كل نفس ذائقة الموت, وإنما توفون أجوركم يوم القيامة “.
و قال جل جلاله: “يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي” صدق الله العظيم.
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وببالغ الحزن والأسى تلقينا بموقع الضميرنبأ وفاة الأب المقاتل محمد سالم الشيخ الديد، الفقيد من مواليد عام 1954 وهو اب لــ 6 اولاد و 4 بنات ، الفقيد مقاتل من مقاتلي الناحية العسكرية الرابعة، و توفي مساء الثلاثاء في منطقة أشبيلية الإسبانية.

وعلى إثر هذا المُصاب الجلل نتقدم في هيئة تحرير موقع الضمير بتعازينا إلى عائلة الفقيد ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهله جميل الصبر والسلوان.
و لمن أراد المساهمة في نقل جثمان المرحوم للمخيم، فهذا حساب عائلته ببنك لاكايشا

21007728570100121089ان الله لا يضيع اجر المحسنين.
إنَّا لله وانا إليه راجون.