وتبادل الجانبان صباح الأربعاء، وجهات النظر حول جملة من المحاور المتعلقة بملف الصحراء الغربية ، والتوترات الحاصلة مؤخرا في منطقة الكركرات بسبب خرق المغرب لوقف اطلاق النار بالمنطقة   وعرقلته مسار التسوية الاممي
ويهدف السيد كوهلر من سلسلة لقاءاته ومشاوراته ،الحصول على تصور شامل من الاتحاد الاوروبي والاتحاد الافريقي  حول مجريات القضية  والسبل الكفيلة ببعث االمسار السياسي بين  طؤفس النزاع جبهة البوليساريو والمغرب للتوصل الى الحل السلمي العادل والدائم الذي يضمن للشعب الصحراوي ممارسة حقه بحرية في تقرير المصير تحت رعاية واشراف الامم المتحدة والاتحاد الافريقي