في اطار لقاءاته التواصلية وأنشطته التحسيسية مع سلطات مقاطعة كاستيا و ليون ، من أجل تسليط الضوء على حقيقة كفاح الشعب الصحراوي العادل ، و كذا أوضاع اللاجئين الصحراويين ، وانتهاكات حقوق الانسان في المدن المحتلة، اجتمع يومه أمس الثلاثاء السيد محمد لبات مصطفى ممثل الجبهة بالمقاطعة ، مع السيد بيثينتي آندريس كرانادو الأمين العام للجان العمالية بكاستيا و ليون ، بحضور عدد من القيادات النقابية ، يتقدمهم السيد لويس فيرنانديز قاماثو مسؤول المنظمات والاتصال، السيد اقناثيو فيرنانديز اربرو، مسؤول الثقافة و الحراك الاجتماعي ، اضافة الى السيدة انا ماريا باييخو ، مسؤولة الادارة و المالية، المسؤولون الاسبان أكدوا على حرص نقابتهم على تطوير العلاقات مع جبهة البوليساريو ، الذي سيترجم بتوقيع بروتوكول تعاون ، وقد قرر قادة اللجان العمالية القيام بزيارة لمخيمات اللاجئين الصحراويين تزامنا مع تخليد الشعب الصحراوي للذكرى ال42 لاعلان دولته الجمهورية الصحراوية .                                                               وفي ذات السياق اجتمع أيضا ممثل الجبهة مع السيد ابيليو انكولو الباريز، نائب الأمين العام للاتحاد العام لعمال كاستيا و ليون، اللقاء كان فرصة لاطلاع المسؤول الاسباني على آخر مستجدات القضية الصحراوية ، كما تناول قضايا ذات العلاقة بدعم الأنشطة التضامنية لممثلية الجبهة و جمعيات الصداقة بالمقاطعة ، من أجل تحسيس الرأي العام  بواقع الكفاح الذي يخوضه الشعب الصحراوي من أجل نيل حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال ، تجدر الاشارة الى ان ذات المسؤول قرر باسم نقابته القيام بزيارة تضامنية لمخيمات اللاجئين نهاية الشهر الجاري.