قال الله تعالى: ”كل نفس ذائقة الموت, وإنما توفون أجوركم يوم القيامة “.
وقال جل جلاله: “يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي” صدق الله العظيم.
ببالغ الأسى والحزن تلقينا بموقغ الضمير  نبأ وفاة المغفور له باذن الله، شاعر الثورة الصحراوية، الاب بيبوه ولد الحاج. بعد صراع طويل مع مرض عضال.

التحق المرحوم بصفوف الجبهة الشعبية منذ سنواتها الاولى وعرف بنضاله ومقارعته للعدو في الساحة الثقافية.

وبرحيل الشاعر الشعبي والاب المناضل ، بيبوه ولد الحاج تكون مدرسة شعرية صحراوية كبيرة قد رحلت تاركة للأجيال أرشيف شعري وافر من الملاحم الشعرية التى خلدت بطولات جيش التحرير وامجاد الشعب الصحراوي عبر التاريخ.

وعلى إثر هذا المُصاب الجلل نتقدم في هيئة تحرير موقع الضمير بتعازينا الى عائلة الفقيد ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهله جميل الصبر والسلوان.
إنا لله و إنا اليه راجعون