اجري الوفد الصحراوي المشارك في المهرجان العالمي الـ 19 للشباب والطلبة أنشطة ولقاءات ثنائية مع عدد من شبيبة الأحزاب السياسية ، وذلك خلال حضورهم لورشة حول التضامن مع الشعوب التي تعاني الحصار والاستعمار .

كما شارك الوفد الصحراوي في ندوة نشطها الحزب الشيوعي لروسيا الاتحادية حول الذكرى المئوية لانتصار الثورة البلشفية وما حققته من انجازات في حقبة الحرب الباردة وما تركته من أثر في عقول الكثيرين، وكذلك ندوتين تضامنيتين مع كوبا وفنزويلا، حيث أكد العديد من المتدخلين تضامنه المبدئي مع كفاح الشعب الصحراوي وتنديده الشديد لسياسة وغطرسة الغزاة المغاربة وتطاولهم على الشرعية الدولية.  

إلى ذلك تتواصل فعاليات المهرجان العالمي للشباب والطلبة في طبعته التاسعة عشر في يومه الثاني على التوالي، حيث بدأ بمسيرة من أماكن السكن حتى قاعة التظاهرات، تناول خلالها رئيس منظمة الشباب الديمقراطي العالمي، السيد نيكولاي بالميتري كلمة حول مبادئ المنظمة وأهمية حضور الشباب للورشات.

 وقد أكد أن منظمة الشباب الديمقراطي العالمي تتأسف لعدم تمكن جميع الوفد الصحراوي من الحضور لفعاليات مهرجان سوتشي، مجددا التأكيد “أننا سنبقى متضامنين مع الشعب الصحراوي في كفاحه العادل وأن موقفنا سيبقى ثابتا”. (واص)