افتتحت الطبعة 19 من المهرجان العالمي للشباب والطلبة بندوة تحت شعار “محمد عبد العزيز رمز الكفاح ضد الاستعمار”.

وبهذه المناسبة ، قدم ممثل جبهة البوليساريو بموسكو السيد أعلي سالم محمد فاظل وممثل الشبيبة الصحراوية عمار حسنة ، عرضا حول الإرث التاريخي للرئيس الراحل محمد عبد العزيز الذي قاد الكفاح الصحراوي ضد الاستعمار المغربي على مدى 40 سنة ، أين اطلع مندوبو مختلف الوفود على مسيرة أحد الزعماء الأفارقة الذي كرس حياته للكفاح من أجل حرية واستقلال الشعب الصحراوي.

كما تمكن الحضور من خلال حياة ومسيرة هذا الزعيم التاريخي لجبهة البوليساريو ، من الاطلاع على المقاومة البطولية للشعب الصحراوي ضد الاستعمار الأجنبي.

وعلى مدى أسبوع ستنظم معارض حول محمد عبد العزيز ، إرنيستو شيغيفارا وفيديل كاسترو ، الزعماء الثلاثة الذين ينظم المهرجان العالمي للشباب والطلبة باسمهم تكريما لنضالهم من أجل حرية شعوبهم.

وتتواصل أشغال المهرجان العالمي للشباب والطلبة التي انطلقت أمس السبت ، إلى غاية الأحد 22 أكتوبر 2017 بمدينة سوتشى الروسية على شواطئ البحر الأسود بمشاركة 20 ألف شاب وشابة من 150 دولة.