ادانت الحكومة الموزنبيقية الاثنين 28 اغسطس 2017 بشدة اعتداء الوفد المغربي على وفد الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية خلال قمة مابوتو
ففي بيان لوزارة الخارجية الموزنبيقية ,,عبرت الحكومة الموزنبيقية عن استيائها الشديد من السلوك الارعن للوفد المغربي المتمثل في الاعتداءات اللفظية والجسدية على وفد الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية والفوضى التي اثارها وفد المغرب بعد ظهر الخميس خلال افتتاح الندوة الوزارية لمؤتمر طوكيو لتنمية افريقيا بالقاعة المؤتمرات الدولي اجواكيم شيسانو معتربة التصرفات تعكس الافتقار الفاضح واللامسؤول لاسس وقواعد العمل الدبلوماسي وقلة الاحترام للالتزامات الدولية.
واوضح بيان الخارجية الموزنبيقية ,ان الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية ,عضو كامل العضوية بالاتحاد الافريقي ,ومن الضروري واللازم ان ياخذ مكانه على غرار باقي الاتحاد في قمة مابوتو ,الا ان وفد اللملكة المغربية يوضح البيان,وخارج نطاق مهامه وصلاحياته ,اغتصب سلطة المنظمين وسلطة البلد المضيف ومنح نفسه الحق في التحكم في من يدخل ومن يخرج من القاعة حتى انه لجا الى العنف في ذلك,وهو ما فرض على الحكومة الموزنبيقية التدخل للحفاظ على النظام وضمان سلامة المشاركين وتامين الظروف الضرورية لانعقاد القمة الذي يحضره رئيس دولة الموزنبيق

وذكر بيان الخارجية الموزنبيقية بان المغرب ايضا عضو بالاتحاد الافريقي ,معربة عن استغرابها من انتهاجه لهكذا سلوك وهكذا تصرفات ضد عضو اغر بالاتحاد الافريقي مما يشكل انتهاكا صارخا للمبادئ التي تحكم العلاقات بين الدول