صادق  نواب المجلس الوطني على مقترح استجواب حول الانفلات الامني الذي تشهده المخيمات تقدم به ستة نواب هم : بدة سيدي محمد ،محمد لمين احمد الراجع ، فضالي اعلي بويا، كرامة الديش حسنيتو محمد اشبلة ، مصطفى اخليل .
وقد حظي بمصادقة المجلس بعد نقاشات ساخنة حاول البعض فيها تمييع الموضوع عن قصده .
وكانت المصادقة بالاجماع باستثناء امتناع الرئيس خطري ادوه ورفض نائب عن ولاية الداخلة براهيم السالم وانسحاب نائب رئيس المجلس قبل التصويت بلحظات .
وتعد هذه خطوة في اتجاه محاسبة المقصرين، وهي اقل ما يرجوه المواطنون من نوابهم خاصة بعد التسيب الامني غير المسبوق الذي شهدته الولايات في الفترة الاخيرة.
كما انها خطوة قد تصل الى سحب الثقة بالحكومة اذا مارس النواب صلاحياتهم كاملة