نظمت فعاليات التضامن مع اشعب الصحراوي بمدينة تولوسا ببلاد الباسك ماراطونا لصالح الأطفال الصحراويين الذين من المنتظر قدومهم الى المدينة خلال الصيف المقبل الى تولوسا وضواحيها، كما تأتي تتويجا لأنشطة الأسبوع التضامني مع القضية الصحراوية واحتفاءا بالذكرى الرابعة والأربعين لاندلاع الكفاح المسلح.

وقد شارك في المارطون عداؤون متضامنون يمثلون مختلف الفئات والاعمار يتقدمهم العداء الصحراوي صلاح اميدان.

وتوج الماراطون بمسيرة تضامنية مع كفاح شعبنا ، حُملت خلالها الاعلام الوطنية ورددت فيها الشعارات المطالبة بتقرير مصير الشعب الصحراوي.

للإشارة فقد شهدت التظاهرة حضورا مميزا لشخصيات حزبية ونقابية وممثلين عن جمعيات المجتمع المدني الباسكي.