يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فأدخلي في عبادي وادخلي جنتي” صدق الله
ببالغ الحزن و الاسى تلقينا بموقع  الضمير نباء وفاة المغفور له بإذن الله  حمزة الحسين مولاي اعلي صباح يوم الجمعة  وعلى إثر هذا المُصاب الجلل  نتقدم في هيئة تحرير موقع الضمير بتعازينا الى عائلة الفقيد ومنها إلى الشعب الصحراوي، داعين المولى عز وجل أن يتقبله بواسع رحمته وأن يُلهمنا وأهله جميل الصبر والسلوان.
إنا لله و إنا اليه راجعون