حلت السيدة كلود مونجان الاصقاري المحامية ، الناشطة الحقوقية الفرنسية وزوجة المعتقل السياسي النعمة الاصفاري مساء يوم الاربعاء 15 فبراير ضيفة على ولاية وهران الجزائرية بدعوة من جمعية الافق الجميل الجزائرية بالتعاون مع قنصلية الجبهة بوهران وجريدتي الخبر والجمهورية الجزائريتين ,
وقد حظيت السيدة كلود باستقبال رسمي في القاعة الشرفية لمطار احمد بن بله الدولي بولاية وهران من طرف السيد موسى سلمى قنصل وممثل جبهة البوليساريو بالغرب الجزائري مصحوبا برئيس جريد الخبر الجزائرية ومندوب عن جريدة الجمهورية وممثلة جمعية الافق الجميل ، اين كانت الفرصة لعقد اجتماع ترحيبي تم خلاله الثناء على المواقف المتميزة لجمعيات الصداقة والتضامن والصداقة مع الشعب الصحراوي في كل الساحات والجمعيات الفرنسية المتضامنة بوجه لبخصوص كونها تعكس وجهة نظر مغايرة تماما لموقف الحكومة الفرنسية الدنئ واللا اخلاقي من كفاح الشعب الصحراوي العادل ومقاومته التي عمرت لأزيد من واد واربعين سنة من أجل حقه الشرعي الذي تكفله له كل القوانين والمواثيق والاعراف الدولية .
ومن جهته فقد قدم القنصل الصحراوي تشكرات وعرفان الشعب الصحراوي كافة للسيدة كلود مونجان على مواقفها الداعمة للقضية الصحراوية ونضالها من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين في كافة السجون المغربية الرهيبة ، مستنكرا تصرفات نظام المخزن المغربي من خلال تماديه في طرد المتعاونين والمتضامنين مع الشعب الصحراوي والصحافة الدولية ومنعهم من زيارة المدن المحتلة من الصحراء الغربية للإطلاع على حقيقة الاحتلال المغربي وانتهاكاته المتعددة لحقوق الصحراويين هناك .
وللعلم فإنه سيتم اليوم الخميس مساءا عرض الفيلم الوثائقي * قل لهم إني موجود * بقاعة متحف سينما وهران الذي يتماول جزء من معاناة معتقل ذي الرأي السياسي مجموعة اكديم أيزيك وسيتخلله مداخلات تضامنية مع نضال ومقومة الشعب الصحراوي