يشارك رئيس المجلس الوطني الصحراوي السيد خطري أدوه اليوم الثلاثاء في مراسيم تنصيب الرئيس النيكاراغوي المنتخب السيد دانيال اورتيغا.

 و هنأ رئيس المجلس الوطني الصحراوي نيابة عن رئيس الجمهورية إبراهيم غالي الحكومة الساندينيستا تحت قيادة الرئيس دانيال اورتيغا ونائبه السيدة روساريو مورييو على تقلدهما لمهامهما في إطار عهدة رئاسية جديدة.

  وأشار خطري أدوه على “انه تم تكليفه  من طرف رئيس الجمهورية للمشاركة قي هذا الحدث الكبير الذي يعتبر بالنسبة للصحراويين بمثابة عيد وحدث يحتفل به نتيجة للعلاقات الجيدة بين الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و نيكاراغوا.

كما أكد رئيس المجلس الوطني الصحراوي على انه جاء الى نيكاراغوا وهو يحمل معه التحيات الأخوية للشعب الصحراوي الى هذا الشعب العظيم.

وأضاف خطري ادوه “على أنه بالنسبة للجمهورية العربية الصحراوية فان نيكارغوا تعتبر بلدا شقيقا يتقاسم معها التاريخ والثقافة.