تعرض معتقل الصف الطلابي الصحراوي ” عبدالمولى الحافظي” يوم الجمعة الماضي الموافق ل6 يناير 2017 لعقوبة من طرف ما يسمى إدارة السجون المغربية ب”تأديبية” متمثلة بإدخاله الى السجن الانفرادي “الكاشو” لمدة عشرين يوما مما استدعى خوضه لإضراب مفتوح عن الطعام منذ يوم الجمعة الماضي على هذا السلوك الغير القانوني الدي تنهجه إدارة الدولة المغربية في حق كل المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربي.

و على اثر سياسة الاستهداف الممنهجة من طرف إدارة السجون  قرر باقي أفراد مجموعة معتقلي الصف الطلابي الصحراوي المتواجدين في سجن “اللوداية” بمدينة مراكش المغربية الأتية أسماؤهم : “محمد الركيبي” و”إبراهيم المسييح” و”عمر لعجنة”و “السالك البابير”و”البر الكنتاوي” و”ناصرأمنكور” و”محمد دادا” و” الوافي الواكاري” و”عمر بيحنى”، الدخول في اضراب انذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة يوم الثلاثاء 10 يناير 2017 تضامنا مع رفيقهم “عبدالمولى الحافيظي” و رفاقهم القابعين بسجن أيت ملول “وهم : “علي الشرقي” و”أحمد اباعلي” و”حمزة الرامي”و”مصطفى بوركعة”.

 

                                  عن لجنة المطالبة باطلاق سراح

                                    معتقلي الصف الطلابي الصحراوي

                                                  2017/01/09