img_9252-1 شارك وفد عن اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب في اشغال لجنة البحر الأبيض المتوسط للشبيبة الاشتراكية العالمية بالعاصمة اليونانية اثينا في الفترة من 8 الى10 سبتمبر 2016 
 هذا الاجتماع الذي خصص لتدارس مجموعة من المواضيع السياسية التي تهم شباب المنظمة
 كالوضع في الشرق الأوسط و الأزمة الاقتصادية الأوروبية و وضع المرأة في النزاعات بالشرق الأوسط و قضايا اخرى 
و قد حظيت القضية الصحراوية باهمية خاصة في هذا النقاش نظرا للوضع الحالى الذي تمر به القضية بعد خرق النظام المغربي لوقف إطلاق النار بمنطقة الكركرات
و خلال هذا لاجتماع جددت الشبيبة الاشتراكية مواصلة دعمها لحق الشعب الصحراوية في الحربة و الاستقلال و مواصلة النضال حتى تحقيق ذلك 
و في البيان الختامي ادانت الشبيبة الاشتراكية العالمية باشد العبارات  خرق النظام المغربي لوقف إطلاق النار الذي وقعه مع جبهة البوليساريو سنة 1991
و طالبت النظام المغربي باحترام وقف إطلاق النار و الالتزام بتعهداته امام المجتمع الدولي 
كما طالب البيان من الامم المتحدة تحديد تاريخ لإجراء استفتاء حر و عادل يقرر من خلاله الشعب الصحراوي مصيره اعتباره هو الحل  الوحيدة الإنهاء النزاع.
و دعا ألبيان المجتمع الدولي و مجلس الأمن آلى  تحمل مسؤلياته من اجل الحيلوله دون عودة  الحرب الى المنطقة. 
و قد مثل اتحاد الشبيبة الصحراوية الاخ حمدي يوسف مسؤل العلاقات الخارجية للمنظمة و الذى اجرى عدت لقاءات على هامش الاجتماع مع  الشبيبة الاشتراكية الإيطالية التي ستتولى الأمانة العامة للمنظمة  و كذلك مع الشبيبة اليونانية و السويدية و رئيسة الشبيبة الاشتراكية الأوربية و الشبيبة البرتقالية لشرح اخر مستجدات القضية الوطنية.  
و للتذكير فان الشبيبة المغربية قاطعت لاجتماع بسب الضغوطات التى يمارسها عليها المخزن بسبب مواقفها الاخيرة  في المنظمة.