المركز-الحدودي-الكركراتفي اتصال مع الضمير، اعتبر مسؤول صحراوي رفيع خروج القوات المغربية الى المعبر الحدودي “الكركرات” سلوك استفزازي جنوني يستهدف موريتانيا والجمهورية الصحراوية و يعكس النوايا التوسعية لنظام المخزن تجاه الدولتين.

وهو خرق سافر وواضح وعلني لوقف اطلاق النار، واستفزاز للمنتظم الدولي ورد عملي على الرسائل الامريكية و المطالب الاممية المتكررة بمفاوضات جدية تفضي الى تقرير المصير من خلال انتهاك الاتفاق العسكري .

واستهتار بقرارات مجلس الامن ودعوات الامين العام للامم المتحدة، وهو دخول مرحلة جديدة من الازمة تستعمل فيها القوة على الارض بدل التصعيد السياسي، وتتجه بالمنطقة الى المجهول وتحمل المغرب اي انزلاقات سلبية لها.