نظمت يوم امس الاربعاء الجالية الصحراوية بتينيريفي بجزر الكناري بالتعاون مع جمعية الصداقة التضامن مع الشعب الصحراوي بالجزيرة وقفة تضامنية مع المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام بسجن سلا 1 المغربي ، شارك فيها عدد معتبر من افراد الجالية وممثلون عن فعاليات مدنية ونقابية ومتضامنون.
وخلال الوقفة التي تم فيها ترديد الشعارات وحمل الاعلام الوطنية واللافتات وصور المعتقلين ، تمت تلاوة بيان طالب فيه المشاركون بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين وعلى رأسهم مجموعة اكديم ايزيك ، كما لفت البيان انتباه الرأي العام الدولي الى الانتهاكات السافرة التي يرتكبها الاحتلال بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية، واعرب المشاركون في الوقفة عن استنكارهم للهجمات الارهابية التي تعرضت لها بلجيكا يوم امس الثلاثاء.
وفي الختام قرر المشاركون الشروع في اضراب تضامني عن الطعام لمدة 24 ساعة ابتداءا من نهار اليوم الاربعاء تضامنا مع المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام ولفتا لانتباه الرأي العام لمعاناة ومطالب المعتقلين المضربين عن الطعام في محاكمتهم محاكمة عادلة واطلاق سراحهم.