تواصلت لليوم الثاني اشغال المؤتمر اذ عرفت في الفترة الصباحية استكمال كلمات الوفود الاجنبية المشاركة بداية مناقشة التقريرين الادبي و المالي الذي تلاه منذ قليل الأخ محمد لمين أحمد حيث تطرق فيه لأهم المدأخيل و النفقات خلال الاربع السنوات الماضية حيث أشار فيه الى نسبة النفقات على جميع القطاعات الذي أحتل فيه قطاع الدفاع أعلى نسبة و قد منع نشر الأرقام في وسائل الاعلام من قبل رئاسة الندوة. و سترفع الجلسة في حدود الثانية و النصف زوالا للاستراحة و تناول وجبة الغداء و سيتم إستنافها في غضون الرابعة و النصف لمواصلة التدخلات التي بلغت أكثر من مئتي مسجل عند رئاسة الندوة لمناقشة التقريرين الادبي و المالي و لقد تفاعل المؤتمرون بقوة مع مدأخلة البرلماني الديه محمد النوشة حيث أكد فيها ان التقرير الادبي ماهو الا تحصيل حاصل و لم التطرق فيه للاليات البديلة التي يمكن ان تخرج القضية من حالة الجمود الحاصل الى الفترة المسائية ان شاء الله