عممت الرئاسة البريطانية لمجلس الامن يوم الجمعة الفتوى الصادرة عن مكتب المستشار القانوني للاتحاد الأفريقي بشأن استغلال ثروات الصحراء الغربية من طرف المحتل المغربي ودول اجنبية. وكان المندوب الدائم لجمهورية زمبابوي، ممثل الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي “فريدريك موسيوا ماكامور شافا” قد سلم رئيس مجلس الامن السفير البريطاني “ماثيو ريكروفت” نص الراي القانوني الصادر عن الاتحاد الافريقي. وأكدت الأمم المتحدة ان نص الفتوى أصبح وثيقة رسمية من وثائق مجلس الامن باعتبارها وثيقة تخص النزاع في الصحراء الغربية.