قال عبد القادر مساهل، وزير الشؤون المغاربية والأفريقية الجزائري، إن موقف بلاده من ملف الصحراء الغربية لم يتغير.

جاء ذلك في رده على سؤال وجهته له الإذاعة الحكومية الأربعاء، حول ما إذا كان هناك تغيراً في الموقف من الملف، بعد تصريحات لعمار سعداني، الأمين العام لحزب “جبهة التحرير الوطني” الحاكم، بالجزائر، في العاشر من الشهر الجاري.

وقال مساهل إن “موقف الجزائر لم يتغير منذ أن سُجلت قضية الصحراء الغربية عام 1963، لدى الأمم المتحدة، ضمن قائمة الدول غير المستقلة”.

وأضاف “موقفنا هو موقف الأمم المتحدة، لأن كل اللوائح الأممية مند عام 1963، تقول إن الحل  هو تقرير مصير الشعب الصحراوي عبر استفتاء، وهو ما أكد عليه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، الأسبوع الماضي، في تقرير له،  بضرورة أن تكون هناك مفاوضات بين البوليساريو والمغرب ، إيجاد حل لتقرير مصير الصحراويين وفق لوائح المنظمة السابقة”.